فان بيرسي يقود أرسنال للفوز على تشلسي

اذهب الى الأسفل

فان بيرسي يقود أرسنال للفوز على تشلسي

مُساهمة  العتيلي في الإثنين ديسمبر 01, 2008 3:17 pm

قاد المهاجم الهولندي روبن فان بيرسي فريقه أرسنال إلى تحويل تخلفه صفر-1 أمام مضيفه وجاره تشلسي إلى فوز 2-1 اليوم الأحد على إستاد "ستامفورد بريدج" في لندن في قمة المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وسجل فان بيرسي الهدفين في الدقيقتين 59 و62 رافعاً رصيده إلى 7 أهداف على لائحة الهدافين، بعدما كان تشلسي أنهى الشوط الأول متقدماً بهدف سجله مدافع أرسنال السويسري يوهان دجورو خطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 30.

وضرب أرسنال أكثر من عصفور بحجر واحد فهو استعاد نغمة الفوز بعد خسارتين متتاليتين أمام استون فيلا صفر-2 ومانشستر سيتي صفر-3، وأنعش آماله في المنافسة على اللقب بارتقائه إلى المركز الرابع بعدما قلص الفارق بينه وبين جاره اللندني المتصدر إلى 7 نقاط، كما نجح في إلحاق الخسارة الأولى بتشلسي على ملعب ستامفورد بريدج منذ 21 شباط/فبراير 2004، والخسارة الثانية بتشلسي في الدوري هذا الموسم بعد الأولى أمام ليفربول صفر-1 في 26 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

كما أسدى أرسنال بفوزه على تشلسي خدمة كبيرة إلى مانشستر يونايتد الذي قلص الفارق بينه وبين الأخير إلى 5 نقاط بعدما حسم دربي مانشستر في صالحه أمام جاره ومضيفه مانشستر سيتي 1-صفر.

ومنح أرسنال فرصة إلى ليفربول، شريك تشلسي في الصدارة، للانفراد بالمركز الأول في حال تغلبه على ضيفه وست هام غداً الاثنين.

في المقابل، تابع تشلسي نتائجه المخيبة في مبارياته الثلاثة الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز بتعادله مع ضيفه نيوكاسل صفر-صفر السبت الماضي ومضيفه بوردو الفرنسي 1-1 الأربعاء الماضي في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وهي المباراة الثانية على التوالي التي يعجز فيها الفريق اللندني عن تحقيق الفوز، وهو مني بخسارته الرابعة هذا الموسم في مختلف المسابقات بعد سقوطه المذل أمام روما الايطالي 1-3 في مسابقة دوري أبطال أوروبا وأمام بارنلي في مسابقة كأس الرابطة الإنكليزية.

مجريات اللقاء

وبالعودة إلى مجريات المباراة، فإن تشلسي فرّط في الفوز في الشوط الأول بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي سنحت لمهاجميه العاجي سالومون كالو والفرنسي نيكولا انيلكا وفرانك لامبارد بعد سيطرة ميدانية من البداية وحتى النهاية.

وانتفض أرسنال في الشوط الثاني وانتزع الأفضلية وسجل هدفين سريعين حسم بهما المواجهة في صالحه علماً بأنه كان بإمكانه تسجيل أكثر من هدفين في الشوط الثاني.

ودخل تشلسي المباراة في غياب 5 لاعبين أساسيين أبرزهم جو كول والإيفواري ديدييه دروغبا والبرتغالي ريكاردو كارفاليو، فيما غاب الفرنسي ابو ديابي والعاجي حبيب كولو توريه عن صفوف أرسنال.

وضغط تشلسي منذ البداية بحثاً عن افتتاح التسجيل وكاد يفعلها اثر تسديدة قوية للامبارد أبعدها الحارس الإسباني مانويل المونيا، ثم رأسية لانيلكا فوق العارضة.

وخلافاً لمجريات اللعب كاد الفرنسي وليام غالاس يمنح التقدم لأرسنال اثر تسديدة قوية أبعدها الحارس الدولي التشيكي العملاق بيتر تشيك قبل أن يشتتها الدفاع (13)، تلتها تسديدة قوية للإسباني فرانشيسك فابريغاس من 25 مترا تصدى لها تشيك (14).

وتدخل المونيا ببراعة لإنقاذ مرماه من هدف محقق بتصديه لكرة رأسية للامبارد داخل المنطقة (24).
ونجح تشلسي في افتتاح التسجيل عبر مدافع أرسنال السويسري يوهان دجورو عندما حاول إبعاد كرة عرضية للدولي البرتغالي جوزيه بوسينغوا (30).

وكاد فان بيرسي يدرك التعادل من تسديدة قوية أبعدها تشيك بصعوبة (33).

واختلفت الأمور في الشوط الثاني، إذ نزل ألرسنال بقوة بحثاً عن التعادل ولم يتأخر في تحقيقه عبر فان بيرسي من تسديدة قوية من حافة المنطقة اثر تلقيه كرة من البرازيلي دنيلسون (59).

وأضاف أرسنال الهدف الثاني بعد 3 دقائق عندما انبرى فابريغاس لركلة حرة من منتصف الملعب باتجاه رأس التوغولي ايمانويل اديبايور الذي هيأها إلى فان بيرسي فسددها بقوة بيسراه من داخل المنطقة على يسار الحارس تشيك (62) رافعاً رصيده إلى 7 أهداف هذا الموسم.

ودفع مدرب تشلسي البرازيلي لويز فيليبي سكولاري بالفرنسي فلوران مالودا مكان لاعب الوسط النيجيري جون اوبي ميكيل (70)، ثم بالسلوفاكي ميروسلاف ستوك مكان البرتغالي ديكو (80) لكن دون جدوى.

وأهدر دنيلسون فرصة تسجيل الهدف الثالث عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من العملاق الدنمركي نيكلاس بندتنر، بديل اديبايور، فتوغل داخل المنطقة لكن تشيك خرج في توقيت مناسب لقطع الكرة التي ارتدت بالبرازيلي وخرجت عن الملعب في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

يونايتد يحسم دربي مانشستر



وفي المباراة الثانية، أعاد المهاجم الدولي واين روني فريقه مانشستر يونايتد حامل اللقب إلى سكة الانتصارات بتسجيله هدف الفوز الثمين في مرمى مضيفه وجاره مانشستر سيتي 1-صفر على إستاد "سيتي اوف مانشستر ستاديوم" في مانشستر.

وسجل روني هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 42 رافعاً رصيده إلى 100 هدف في مسيرته الاحترافية.

وكان مانشستر يونايتد سقط في فخ التعادل أمام مضيفه استون فيلا (صفر-صفر) في المرحلة الرابعة عشرة، وهو نجح اليوم في رد التحية لمانشستر سيتي الذي كان هزمه ذهاباً وإياباً الموسم الماضي صفر-1 و1-2 على التوالي.

وهو الفوز الثامن لمانشستر يونايتد هذا الموسم مقابل 4 تعادلات وخسارتين علماً بأن مانشستر يونايتد يملك مباراة مؤجلة أمام فولهام.

وكان مانشستر يونايتد الأفضل في الشوط الأول وسنحت لمهاجميه أكثر من فرصة لهز الشباك بيد أنهم اكتفوا بهدف واحد كان كافيا لتحقيق الفوز.

وتحسن أداء مانشستر سيتي في الشوط الثاني وضغط بقوة على مرمى الهولندي ادوين فان در سار بيد أن دفاع الشياطين الحمر كان يقظاً وسد كل المنافذ أمام أصحاب الأرض.

وفشل مانشستر سيتي في استغلال النقص العددي في صفوف جاره اثر طرد الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 68.

وهي الخسارة الثامنة لمانشستر سيتي الذي فشل في تكرار انجازه الأسبوع الماضي عندما سحق أرسنال بثلاثية نظيفة.

وكانت أول فرصة خطيرة في المباراة عندما سدد روني كرة قوية اثر تمريرة عرضية من الكوري الجنوبي بارك جي سونغ لكنها ارتدت من الحارس جوي هارت قبل أن يشتتها الدفاع (Cool، ثم تسديدة للفرنسي باتريس ايفرا من مسافة قريبة فوق المرمى (27)، ورأسية لرونالدو فوق العارضة بسنتمترات قليلة (34)، وأخرى للبلغاري ديميتار برباتوف أبعدها الحارس هارت ببراعة إلى ركنية (36).

وكانت أول فرصة لمانشستر سيتي تسديدة قوية لستيفن ايرلند من حافة المنطقة ارتدت من القائم الأيمن (39).

ونجح روني في افتتاح التسجيل مستغلاً كرة مرتدة من الحارس هارت اثر تسديدة قوية لمايكل كاريك من مسافة قريبة (42).

وكاد الزيمبابوي بنجامين موارواري يدرك التعادل بتسديدة قوية من خارج المنطقة مرت بجوار القائم (45).

وتحسن أداء مانشستر سيتي مطلع الشوط الثاني بدخول البرازيلي ايلانو والأرجنتيني بابلو خافيير زاباليتا مكان داريوش فاسيل والألماني ديتمار هامان، وكاد موارواري يدرك التعادل اثر هجمة منسقة قادها البرازيلي روبينيو الذي مرر كرة إلى شون رايت فيليبس ومنه على طبق من ذهب إلى الزيمبابوي المتوغل داخل المنطقة فسددها بيمناه قوية بجوار القائم الأيسر للحارس الهولندي ادورين فان در سار (56).

وسدد الإسباني خافيير غاريدو كرة من ركلة حرة مباشرة من 20 متراً مرت بجوار القائم الأيسر لفان در سار (66).

فوز صعب لبورتسموث

وحقق بورتسموث فوزاً صعباً على ضيفه بلاكبيرن روفرز 3-2.

وسجل بيتر كراوتش (49) وجيرماين ديفو (53) وسين ديفيس (79) أهداف بورتسموث، ومات دربيشير (62) والتركي كريم اوغلو توغاي (67) هدفي بلاكبيرن روفرز.

وقاد الجنوب أفريقي ستيفن بينار فريقه ايفرتون إلى انتزاع فوز ثمين من مضيفه توتنهام بهدف وحيد سجله في الدقيقة 51.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- تشلسي 33 من 15
2- ليفربول 33 من 14
3- مانشستر يونايتد 28 من 14
4- أرسنال 26 من 15
5- استون فيلا 25 من 15

العتيلي

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 07/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فان بيرسي يقود أرسنال للفوز على تشلسي

مُساهمة  فلسطيني 48 في الأربعاء ديسمبر 03, 2008 5:01 pm

شكرا لالك عتيلي على الموضوع وعلى الاخبار المباشرة
avatar
فلسطيني 48

عدد المساهمات : 155
تاريخ التسجيل : 04/11/2008
العمر : 25

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.alyasen.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى